سجّلت أسعار الذهب، منتصف التعاملات اليومية، ارتفاعا بقيمة 4 جنيهات محليا، فيما واصلت الارتفاع عالميا للمرة الثانية خلال اليوم، مدعومة بتراجع الدولار والتقلبات العالمية وآلية العرض والطلب ومضاربات المستثمرين.

وارتفعت أسعار الذهب خلال التعاملات الفورية بنسبة بلغت 0.24% بما يعادل 1,812.29 دولار تقريبا، وتتحكم فى أسعار الذهب آلية العرض والطلب، والتغيرات التي تطرأ على سعر الدولار الأمريكي، فكلما زاد الطلب على الذهب وانخفض المعروض منه ارتفع السعر، وكلما انخفض سعر الدولار الأمريكي كلما زاد سعر الذهب .

سعر الذهب عالميا
وعلى الصعيد العالمي، سجّل سعر الأوقية، اليوم، ارتفاعا للمرة الثانية منتصف تعاملات يوم الإثنين، للبورصات العالمية، لتباع بسعر 1.811.091 دولار، وبيع جرام الذهب عيار 24 بسعر 58.22 دولار، وسجل عيار 22 سعر 53.37 دولار، وبيع عيار 21 بسعر 50.94 دولار، فيما بيع عيار 18 بسعر 43.66 دولار.

سعر الذهب محليا
وارتفع سعر الذهب محليا، منتصف تعاملات يوم الإثنين، بقيمة 4 جنيهات في محلات الصاغة، ليباع عيار 24 بسعر 910 جنيهات، وعيار 21 بسعر 796 جنيهًا، وسجل عيار 18 قيمة 682 جنيهًا فيما يباع الجنيه الذهب بسعر 6 آلاف و368 جنيها .

 

شعبة الذهب: الارتفاع محدود
وقال رفيق العباسي رئيس شعبة الذهب بالغرف التجارية، سابقا، لـ«الوطن»، إن الارتفاع في سعر الذهب لا يتجاوز 4 جنيهات، مشيرا إلى أن هذا الارتفاع المحدود يقلل من شهية الشراء ويحفز البيع من قبل المواطنين، لافتا إلى أنّ الذهب يعد ملاذا آمنا يتم الطلب عليه في حالة تقلب الأسواق.

وأشار إلى أنّ الذهب بالرغم من تذبذب سعره الا أن المواطن المصري، يضعه فى مقدمة أولويات استثماراته لعدة أسباب أهمها سهولة التداول، حتى مع صغار المدخرين لكونه حافظاً للقيمة، ولا يحتاج إلى دراسات سوقية وغيرها، رغم أن الكثير من الناس، لا يملكون الخبرة لمعرفة متى يشترون ومتى يبيعون الذهب.