عاد مؤشر الدولار لارتفاعاته الجنونية التي تنسحق من تحتها الأسواق، حيث اتسعت خسائر وول ستريت في الدقائق الأولى من تعاملات اليوم الأربعاء.

جنبًا إلى جنب مع تراجعات الأسهم الأمريكية سقطت العملات الأجنبية بصدارة اليورو والإسترليني تزامنًا مع اتساع خسائر الذهب.

تراجعت الأسهم الأمريكية في بداية تعاملات الأربعاء لتعكس بعض المكاسب التي حققتها على مدار يومين، مع ترقب المستثمرين لتقرير الوظائف الشهري الذي سيصدر الجمعة.

وأظهرت بيانات اليوم إضافة القطاع الخاص الأمريكي وظائف بأكثر من المتوقع خلال سبتمبر، مما يشير إلى أن الطلب على العمالة لا يزال صحيًا رغم تزايد عدم اليقين الاقتصادي.

وانخفضت مؤشرات الأسهم الأمريكية بقوة خلال تعاملات، اليوم الأربعاء، بعدما كشفت تعاملات العقود الآجلة عن انخفاض وول ستريت بعد تسجيل أكبر بداية فصلية منذ عام 1938.

وانخفض مؤشر داو جونز الصناعي بأكثر من 390 نقطة أو ما يعادل 1.3%.

وتراجع مؤشر ناسداك لأسهم التكنولوجيا بأكثر من 2.15% أو ما يعادل 240 نقطة.

وهبط مؤشر ستاندرد أند بورز 500 في حدود 1.65% أو ما يعادل 65 نقطة.

سقوط العملات
انخفض الجنيه الاسترليني بأكثر من 1.8 % خلال تعاملات الأربعاء مقابل الدولار بعدما كشفت البيانات الاقتصادية تباطؤ نشاط الخدمات في بريطانيا خلال سبتمبر الماضي، وانخفضت العملة البريطانية مقابل الدولار الأمريكي إلى 1.1267 دولار.

وأظهرت بيانات “ستاندرد آند بورز جلوبال” الصادرة اليوم انخفاض مؤشر مديري المشتريات الخدمي في بريطانيا إلى 50 نقطة خلال سبتمبر، من 50.9 نقطة في أغسطس، وهو أضعف أداء لقطاع الخدمات منذ الإغلاق المرتبط بـ”كوفيد-19″ في فبراير 2021.

وهبط اليورو بقوة فاقد أكثر من 1.4% نزولا إلى مستويات 0.985 يورو للدولار، بينما تراجع الدولار الاسترالي بأكثر من 1.2% نزولا إلى مستويات 0.64 دولار استرالي.

خسائر الذهب
وتراجعت العقود الآجلة للمعدن الأصفر خلال هذه اللحظات من تعاملات اليوم الأربعاء بأكثر من 1.25% أو ما يعادل 24 دولار في الأوقية نزولا إلى مستويات قرب الـ 1705 دولار للأوقية.

وفي المقابل تراجعت العقود الفورية للذهب دولار أمريكي إلى مستويات قرب الـ 1700 دولار للأوقية.

توحش الدولار
وقفز مؤشر الدولار خلال لحظات كتابة التقرير بأكثر من 1.4% مرتفعًا إلى مستويات قرب الـ 111.6 نقطة مقابل سلة من العملات الرئيسية، وفقا لما ورد هنابعد السقوط في وقت سابق قرب مستويات الـ 110 نقطة.

جنبًا إلى جنب مع ارتفاع الدولار ارتفع العائد على سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات بأكثر من 0.15 ليقفز إلى مستويات قرب الـ 3.8%