وسط حالة من الترقب لخفض جديد للجنيه المصري، تباين سعر الريال السعودي في تعاملات البنوك اليوم الأربعاء 12 أكتوبر/تشرين الأول 2022.

ويعمل المركزي المصري حاليًا على إيجاد آلية للتحوط ضد مخاطر انخفاض الجنيه، وسط ضغط على العملة، من شأنها دعم العملة المصرية ودفع عجلة الاقتصاد. ومثال على ذلك؛ التخطيط لإطلاق مشتقات جديدة للجنيه، والتي تعد أبرز مزاياها التنافسية إلغاء فوارق أسعار الفائدة على العملات، ما يعني تعزيز قيمة الجنيه.

سعر الريال السعودي اليوم في مصر
تباين سعر الريال السعودي في مصر اليوم لدى التعاملات الصباحية بالبنك المركزي؛ حيث استقر عند مستوى 5.21 جنيه للشراء، بينما صعد إلى 5.25 جنيه للبيع، مقابل 5.21 جنيه للشراء، و5.23 جنيه للبيع.

وتباين سعر الريال السعودي مقابل الجنيه المصري بتعاملات البنك الأهلي المصري (أكبر بنك حكومي) اليوم في مصر، ليتداول مرتفعًا عند مستوى 5.21 جنيه للشراء، فيما شهد استقرارًا عند 5.23 جنيه للبيع، وتكررت الأسعار ذاتها في بنك مصر.

وارتفع متوسط سعر الريال السعودي في باكورة تعاملات اليوم في البنك التجاري الدولي CIB (أكبر بنك خاص في مصر)؛ إلى 5.21 جنيه للشراء، و5.24 جنيه للبيع، مقابل 5.20 جنيه للشراء، 5.23 جنيه للبيع أمس.

تصاعد التضخم
كان الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء المصري، قد كشف عن ارتفاع معدلات التضخم السنوي في مدن مصر إلى 15% بنهاية سبتمبر/أيلول الماضي، مقارنة بنحو 14.6% في أغسطس/آب السابق له.

ويعد هذا أعلى معدل سنوي لأسعار المستهلكين منذ نوفمبر/تشرين الأول 2018، عندما وصلت معدلات التضخم بمدن مصر إلى 15.7%.

ويعود ارتفاع معدلات التضخم بشكل رئيسي إلى ارتفاع تكلفة الطعام والمشروبات بنحو 21.5%، والنقل والموصلات 16.1%، والرعاية الصحية 7% والمطاعم والفنادق بنسبة 26%، بينما استقر التعليم عند مستوى الارتفاعات منذ أكتوبر/تشرين الأول 2021 عند 13.9%.

كما أعلن البنك المركزي المصري أنَّ التضخم الأساسي، الذي يستبعد أسعار السلع الأكثر تقلّباً، قفز إلى 18% في سبتمبر/آيلول من 16.7% في أغسطس.

وجاءت أرقام التضخم متوافقة مع تقديرات بنوك الاستثمار التي توقعت أن يتراوح بين 14.8% و15% على أساس سنوي.

قلصت بنوك مصرية حدود سحب العملات الأجنبية من حسابات العملاء بالعملة المحلية للحفاظ على الدولارات في ظل شح في النقد الأجنبي.

وتتزايد في مصر وفقا لما ورد هنا خطوات البنوك لطرح شهادات ادخار دولارية بأسعار فائدة مرتفعة بهدف جذب أموال المصريين بالخارج.