مع إعلان اللواء هشام آمنة، وزير التنمية المحلية، رفع الحد الأقصى لـ قروض صندوق التنمية المحلية إلى 60 ألف جنيه، مع تبسيط إجراءات الحصول على قرض الصندوق، تستعرض «المصري اليوم»، شروط الحصول على قرض من التنمية المحلية والحد الأقصى لقروض المشروعات.

الحد الأقصى للقروض:
أشار الوزير إلى أنه تم رفع الأسقف الإئتمانية للقروض الممنوحة للمشروعات بعدد من القطاعات من صندوق التنمية المحلية مع بقاء مدد سدادها بنحو:

الحد الأقصى للمشروعات المنزلية وتربية الماعز، 10 آلاف جنيه وبحد أدنى 5 آلاف جنية.
الحد الاقصى لمشروعات تربية الأغنام، 15 ألف جنيه حد أقصى وحد أدنى 7 آلاف جنيه.
الحد الأقصى لمشروعات تسمين العجول، تصل إلى 25 ألف جنيه وبحد أدنى 15 ألف جنية.
ويبلغ الحد الاقصى لباقى القطاعات التي يقرضها الصندوق، 60 الف جنية.
خطة عمل صندق التنمية المحلية:
تتضمن خطة عمل صندوق التنمية المحلية حاليا، التنسيق الكامل مع منصة «أيادي مصر»، التي أطلقتها الوزارة للتسويق الإلكترونى للاستفادة من قدرتها الفنية المتخصصة في ترويج وتسويق وبيع منتجات الحرف اليدوية والتراثية.

ووجه وزير التنمية المحلية، إدارات التنمية بالمحافظات بتكثيف الندوات لرفع وعى ومهارات المواطنين على استخدام المنصة، والتعامل معها، وتقديم كافة أوجه الدعم للمشروعات المنفذة وتذليل المعوقات التي يواجهونها في تسويق منتجاتهم وخاصة التي تصنعها السيدات المصريات.

السيدات تمثلن النسبة الأكبر لفرص الأقراض:
يولى صندوق التنمية المحلية اهتمامًا لتمكين المرأة اقتصاديا خاصة المعيلة بقرى الريف المصرى، بهدف إعانة السيدات على إقامة مشروعاتهن الخاصة، وتوفير دخل شهري ثابت يعتمدن عليه في حياتهن، حيث كشف لالوزير عن أن الصندوق قدم تمويل لنحو 295 مشروعا للسيدات بنسبة 75 %، من إجمالي المشروعات التي وافق عليها.

وتمثل السيدات النسبة الأكبر التي يركز الصندوق على إقراضهن، وفقا لما ورد هنا والعمل على مساعدتهن في رفع صور منتجاتها وتوصيفها وعرض أسعارها والبيع بشكل مباشر وتحصيل الثمن إلكترونيا مما يساهم في زيادة دخلهن وفتح اسواق جديدة تدر لها ربحًا مميزًا.